Pages

Monday, June 4, 2012

Mission Accomplished



2014 FIFA World Cup Qualifiers
AFC – Fourth Round – Group A
Camille Chamoun Sports City Stadium, Beirut, Lebanon.

Lebanon (0)
Qatar (1) [Sebastian Soria 64']

Match Report

A 64th minute strike from Sebastian Soria was enough to earn Qatar a highly important three points in their quest for a historic maiden appearance at the 2014 FIFA World Cup Finals.

It was always going to be difficult, facing a talented team like Lebanon in front of their own fans in Beirut. At the same stadium last year, the Lebanese side defeated Asian giants South Korea and 2007 Gulf champions UAE.

But, for Al Annabi winning that match was extremely vital, the unfair schedule of qualifiers meant that they will have to play three matches in three different countries over a period of ten days, and knowing that they will have to face South Korea on Friday in Doha then travel to Tehran to face Iran four days later in the intimidating atmosphere of Azadi Stadium, returning from Beirut empty handed would have been a very early blow to their hopes of going to Brazil.

Despite missing one of their main stars, Roda Antar, due to injury, the Lebanese were not short of attacking power with Mohammed Ghaddar and Hassan Maatouk up front.

Ghaddar is currently playing his football in Malaysia with Kelantan. His form was impressive in the past few months and he proved that during the latest friendly against Oman in Muscat with a perfect header in Wigan’s Ali Al Habsi goal. Maatouk played on the left hand side and caused a lot of trouble to the Qatari defense with his dazzling skills and perfect crosses.

Autuori, in his second official match in charge of Al Annabi, made only a couple of changes to the side that faced Iran in February, both on the left, with Lekhwiya’s youngster Khaled Moftah (full-back) and Adel Lami (winger), replacing Mesahl Mubarak and Talal Al Baloushi.

Qatar took advantage of a shaky start from the home side, and threatened early with Lebanese keeper Ziad Al Samad doing well to stop Soria’s long range effort. The resulting corner saw another attempt from Soria, and Yousef Ahmed followed it up but his effort hit the post.

“The Cedars” were unlucky not to go upfront in the 28th minute, when Abbas Atwi broke into the box and sent a low drive that hit the post; Maatouk followed it up with a close range shot that was blocked by Mohamed Kasoula.

After the break, the home side started strongly but failed to test the Qassim Burhan, their best effort came in the 48th minute when Ghaddar headed from close range just over the bar.

Soria Saved The Day
But, they suffered a huge blow in the 64th minute when Ramez Dayoub’s reckless back pass to his keeper, was intercepted by Soria, who showed great mental strength as he rounded the keeper and scored the winning goal.

Yousef Ahmed picked up an injury in the final ten minutes after he appeared to be fouled by Lebanon’s Yousef Mohamed inside the box, but no penalty was given and he was replaced by Talal Al Bloushi.

Lebanon had the chance to spoil the day for the Qataris in injury time, but Yousef Mohamed failed to hit the target from inside the 6-yard-box to waste his team’s best chance.

So, a great defensive display, three points in the bank, an away win and leading the group alongside Iran, Al Annabi could have never asked for a better start. But still a lot of work must be done if they want to be in Brazil, seven matches to play including two difficult away encounters against Iran and South Korea.

The key to the qualification will be winning the four matches at home, twelve points that will be more than enough to make their first ever appearance in football’s biggest show on earth.

Their next match will be on Friday against South Korea at Al Sadd Stadium, a full stadium is expected against the Asian giants and with their poor away record in the previous round of qualifiers, everything is possible.

Line-ups

Lebanon: Ziad Al Samad - Ramez Dayoub (79' Nader Matar), Yousef Mohamed, Walid Ismael, Bilal Najarin - Abbas Atwi, Hussein Dakik (86' Hassan Chaito), Haytham Faour - Ahmed Zriek, Hassan Maatouk, Mohamed Ghaddar (86' Hassan Al Mohamed). Coach: Theo Bucker (Germany)

Qatar: Qasim Burhan - Mohamed Kasoula, Mesaad Al Hamad, Ibrahim Majid, Khaled Moftah - Lawrence Quaye, Wisam Riziq, Adel Lami (77' Younis Ali) - Yousef Ahmed (83' Talal Al Baloushi), Khalfan Ibrahim (90+3' Marcone), Sebastian Soria. Coach: Paulo Autuori (Brazil)

Referee
Nawaf Shukralla (Bahrain)

Cautions
Lebanon: Dayoub 74' – Chaito 90'
Qatar: Soria 12' – Majid 90+1' – Khalfan 90+1'

فوز ثمين في بداية المشوار

 

تصفيات قارة آسيا لكأس العالم 2014
المرحلة الرابعة – الجولة الأولى – المجموعة الأولى
ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية، بيروت، لبنان

لبنان (0)س
قطر (1) (سباستيان سوريا د64)س

تقرير المباراة
اجتاز العنابي بنجاح أول اختبار في مشوار التأهل لمونديال البرازيل. أداء دفاعي متميز من الفريق وهدف من ذهب سجله سباستيان سوريا كانا كافيين للعودة من ملعب كميل شمعون في العاصمة اللبنانية بيروت بثلاث نقاط ثمينة

المواجهة لم تكن أبداً سهلة لمنتخب قطر، فالفريق اللبناني لا يمكن اعتباره أضعف فرق المجموعة، فهو فريق يضم العديد من المواهب، وعلى نفس الملعب العام الماضي نجح هذا الفريق في قهر أحد عمالقة آسيا، كوريا الجنوبية كما تغلب على المنتخب الإماراتي الأكثر خبرة

ولكن بالنسبة للعنابي، كان الفوز في تلك المباراة مهماً لأبعد الحدود، فالجدول الغير عادل للتصفيات فرض على الفريق أن يبدأ مشواره بلعب ثلاث مباريات في ثلاث دول مختلفة على مدار عشرة أيام، وهو ما لم يحدث مع الفرق الاربعة الأخرى في المجموعة لبنان وإيران وكوريا الجنوبية وأوزبكستان

وكان الفريق يعلم أن عليه العودة إلى الدوحة بعد تلك المباراة لمواجهة أقوى فرق المجموعة كوريا الجنوبية يوم الجمعة المقبل، قبل أن ينتقل بعدها لمواجهة منتخب إيران بعد اربعة أيام في عرينه "ملعب أزادي" بالعاصمة طهران، وبالتالي كانت العودة من بيروت بدون نقاط المباراة ستشكل ضربة مبكرة لحلم التواجد في البرازيل بعد عامين

ورغم افتقاد المنتخب اللبناني لجهود أبرز نجومه رضا عنتر بسبب الإصابة، ضمت تشكيلة الفريق امام قطر عدد من الأسماء المميزة على رأسها القوة الهجومية الضاربة، محمد غدار وحسن معتوق

غدار، المحترف حالياً مع كيلانتان الماليزي، كان يبدو في أفضل حالاته قبل المباراة، فهو متألق مع فريقه في كأس الاتحاد الآسيوي والبطولة المحلية، ورغم الرقابة اللصيقة عليه خلال اللقاء من الدفاع القطري، كاد المهاجم الخطير بالفعل أن يهز شباك قاسم برهان في مطلع الشوط الثاني، أما معتوق لاعب نادي عجمان الإماراتي، فشكل خطورة كبيرة في الجهة اليسرى وسبب متاعب عديدة للدفاع القطري من خلال مهاراته الفردية وكراته العرضية المتقنة

مواجهة لبنان كانت ثاني لقاء رسمي تحت قيادة المدرب البرازيلي باولو أوتوري، الذي أجرى تغييرين فقط على التشكيلة التي واجه بها إيران في فبراير الماضي، كلاهما في الجهة اليسرى بالاعتماد على نجمي لخويا، خالد مفتاح وأمامه عادل لامي، بدلاً من مشعل مبارك وطلال البلوشي

المنتخب القطري استغل البداية المهتزة من قبل اصحاب الأرض وهدد مرمى زياد الصمد مبكراً عبر سوريا الذي أرسل تسديدة قوية أبعدها الحارس اللبناني إلى ركنية، وأسفرت الركنية عن محاولة أخرى من سوريا ارتدت وتابعها يوسف أحمد بمحاولة أخرى ارتدت من القائم

منتخب الأرز، نظم صفوفه مع مرور الوقت، وكان قريباً من افتتاح التسجيل في الدقيقة 28 عبر عباس عطوي الذي سدد كرة قوية ارتدت من القائم الأيمن لمرمى برهان، وتابعها معتوق بتسديدة أخرى من مسافة قريبة أبعدها محمد كاسولا ببسالة

وواصل اللبنانيون محاولاتهم في الشوط الثاني ولكنهم فشلوا في اختبار قاسم برهان، ولاحت أخطر الفرص لغدار في الدقيقة الثالثة ولكن تسديدته الرأسية مرت فوق العارضة


وتلقى أصحاب الأرض ضربة قاصمة في الدقيقة 64 عندما أعاد رامز ديوب الكرة برعونة لحارس مرماه، ونجح سوريا في انتزاعها قبل أن يمر من الحارس ببرودة أعصاب شديدة ويضع الكرة في الشباك مهدياً فريقه هدف الفوز

الدقائق العشرة الأخيرة شهدت عرقلة يوسف محمد مدافع لبنان لمهاجم العنابي يوسف أحمد داخل المنطقة، ولكن الحكم تغاضى عن احتساب ركلة جزاء للفريق الضيف، وتعرض مهاجم نادي السد لإصابة استبدله على إثرها أوتوري بلاعب الوسط طلال البلوشي

وكان بإمكان المنتخب اللبناني افساد احتفالات العنابي في الوقت بدل الضائع، حيث لاحت أخطر فرص اللقاء ليوسف محمد، ولكنه فشل في استغلال الفرصة ليخرج فريقه خالي اليدين

إذن بداية ولا أروع للعنابي، أداء دفاعي متميز، ثلاث نقاط ثمينة وفوز خارج الملعب وضع الفريق في صدارة المجموعة إلى جانب إيران. ولكن ما زال هناك الكثير من العمل لو أراد الفريق التواجد في البرازيل، فهناك سبع مباريات متبقية منها مواجهتين خارج ملعبه أمام إيران وكوريا الجنوبية

مفتاح التأهل سيكون تحقيق العنابي للفوز في المباريات الأربعة على أرضه، فالحصول على تلك النقاط الـ12 سيكون أكثر من كافي لتأهل تاريخي إلى أهم بطولة كروية في العالم

مواجهة يوم الجمعة القادم أمام كوريا الجنوبية ستكون هامة للغاية، وتواجد الجمهور القطري في ملعب نادي السد لمؤازرة الفريق سيكون بدون شك عاملاً مؤثراً، الفوز على كوريا الجنوبية ليس مستحيلاً، ونتائج الفريق خارج ملعبه في الدور الماضي من التصفيات أبرز دليل على ذلك، فلنقف جميعنا خلف العنابي

التشكيلة

لبنان: زياد الصمد – رامز ديوب (نادر مطر د79)، يوسف محمد، وليد إسماعيل، بلال نجارين – عباس عطوي، حسين دقيقي (حسن شعيتو د86)، هيثم فاعور، أحمد زريق – حسن معتوق، محمد غدار (حسن المحمد د86). المدرب: الالماني تيو بوكير

قطر: قاسم برهان – محمد كاسولا، إبراهيم ماجد، مسعد الحمد، خالد مفتاح – لورنس، وسام رزق، عادل لامي (يونس علي د77)، خلفان إبراهيم (ماركوني د93) – يوسف أحمد (طلال البلوشي د83)، سباستيان سوريا. المدرب: البرازيلي باولو أوتوري

الحكم
البحريني نواف شكر الله

الإنذارات

لبنان: ديوب د74 – شعيتو د90
قطر: سوريا 12 – ماجد د91 – خلفان د91